×

بيان من الفريق الطبي للجنة المدنية لمجابهة فيروس كورونا بخصوص لقاح جونسون

  • بيان من الفريق الطبي للجنة المدنية لمجابهة فيروس كورونا بخصوص لقاح جونسون

بعد التداول فيما بيننا والإطلاع على أغلب النشريات العلمية التي تتعلق بإستخدام لقاح جونسون نتوجه للرأي العام بالمعلومات التالية : 1

– لقاح جونسن مستعمل في العديد من الدول المتقدمة مثل الولايات المتحدة الأمريكية، فنلندا، فرنسا، ألمانيا و العديد من الدول الأوروبية ويتطلب جرعة واحدة لاغير. 2- تحصل على موافقة الهيئات العلمية بالولايات المتحدة، من منظمة الصحة العالمية و من الهيئة الاوروبية للأدوية و ذلك للاستعمال لدى الأشخاص بعمر 18 سنة و مافوق. 3- وقع التثبت من سلامته بعد التأكد من عدم وجود أعراض جانبية خطيرة و مقلقة. نذكر بأن اللقاح دواء و جميع الأدوية لديها أعراض جانبية مقبولة بعد التأكد و الأبحاث 4- لقاح جونسن يحمي بطريقة فعالة ( حسب البحوث السريرية و الملاحظة المجتمعية ) من الحالات الخطيرة و الوفايات بنسبة تتعدى 90% و لكن ككل لقاح يلزمه 14 يوما على الأقل ليقوم بحماية الشخص. 5- تخزين لقاح جونسون يتطلب درجة حرارة -20 درجة في التخزين ثم يمكنه البقاء لفترة طويلة في درجة حرارة 4 مما يسمح بإستعماله بكل سهولة في إحترام تام لسلسلة التبريد في كامل أنحاء الجمهورية من أرياف وأماكن نائية . الإمكانيات المتاحة لدينا والتي نستعملها عادة في تلقيح الأطفال تؤهل هذا اللقاح ليكون من أفضل الخيارات لتلقيح ناجع وسريع . 6- لقاح جونسون يبقى فعالا ضدّ السلالات البريطانية و الهندية و الجنوب إفريقية مما يمكننا من حماية ناجعة للمواطنين 7- نظرا لخطورة الوضع الوبائي وقرب العودة المدرسية والجامعية نعتبر أن اللجوء للقاح جونسون هو من أفضل الخيارات وذلك لتطلبه جرعة واحدة مما سيسرع في عمليات التلقيح الناجعة . نطالب الحكومة إذا ببرمجة حملة تلقيح واسعة النطاق ينخرط فيها كل مهنيي الصحة وتسخر فيها كل إمكانيات القطاع العام والخاص لنصل لتلقيح 200 الف تونسي يوميا و 3 ملايين قبل موفى شهر أوت . 8- التلقيح يبقى الخيار الوحيد للعودة للحياة الطبيعية، إلى الدراسة، إلى العمل و الإنتاج، يجب علينا تلقيح أكثر من 70 % من التونسيين لبلوغ هذا الهدف.

DOSSIERS SPÉCIAUX